حمل وولادة

الحمل المنتبذ أو الحمل خارج الرحم

الحمل المنتبذ أو الحمل خارج الرحم (ectopic pregnancy) هو وضع يتطور فيه الحمل خارج جوف الرحم، غالباً في الأبواق (أبواق فالوب)، ويُقدّر بأن 1 من بين كل 100 حالة حمل تتطور خارج الرحم، وأكثر من 95% من هذه الحالات تتطور في البوق.

الأبواق (Fallopian tubes) عبارة عن أنبوبين ضيقين يربطان بين جوف الرحم وجوف البطن، بمحاذاة المبيضين. يتلقى البوق البويضة الخارجة من المبيض خلال عملية الإباضة، والتي تحصل في داخلها عملية الإخصاب من قبل الحيوان المنوي، ليبدأ التطور الأولي للجنين. وبعد مرور ثلاثة أيام على الإخصاب يعبر الجنين إلى جوف الرحم ومن هناك يستمر تطور الحمل. في الحمل البوقي لا تتقدم البويضة المخصبة إلى جوف الرحم وتستمر في التطور داخل البوق. وفي الحالات الأخرى قد يتطور الحمل في عنق الرحم، فوق المبيض، وفي أعضاء أخرى في جوف البطن.

أعراض الحمل المنتبذ

أعراض الحمل المنتبذ السريرية متنوعة، وتتعلق بحدوث تمزق في البوق. والتوليفة الأكثر شيوعًا هي الشعور بآلام في البطن أو الحوض، وتأخر موعد نزول دم الحيض المتوقع، بالإضافة إلى الحصول على نتيجة إيجابية لفحص الحمل،

لاحقًا تظهر، في الغالب، أعراض أخرى

  1. نزيف مهبلي خفيف، غير مُنتظم، أو ظهور بقع فقط.
  2. إن كان هناك تمزقا في البوق فقد يظهر ألم مفاجئ في البطن
  3. انتفاخ في البطن
  4. ضَعف عام
  5. دوار أو إغماء
  6. نزيف غزير في جوف البطن
  7. ألم في الأكتاف أو عند التنفس العميق نتيجة تحفيز الحجاب الحاجز
  8. الشعور بالضغط في منطقة الفتحة الشرجية.

أسباب وعوامل خطر الحمل المنتبذ

أسباب الحمل خارج الرحم (الحمل المنتبذ) متعددة، لكن بشكل عام يزداد خطر الإصابة بالحمل المُنتبَذ (الحمل خارج الرحم) عند وقوع ضرر للبوق، كالإصابة بعدوى أو نتيجة الخضوع لعملية جراحية في الماضي، أو استخدام اللولب الرحمي، حاضراً. يدل حدوث حالات الحمل المُنتبَذ (الحمل خارج الرحم) في الماضي على وجود مشكلة في عمل البوق، ويزيد من خطر الإصابة بحمل مُنتبَذ إضافي.

مضاعفات الحمل المنتبذ

عادةً، لا تتوفر الشروط الملائمة للتطور السليم لحالات الحمل المُنتبَذ (الحمل خارج الرحم) فلدى ما يقارب نصف هذه الحالات يتوقف تطور الحمل بشكل طبيعي في مرحلة معينة. ويمكن للحمل المتطور داخل البوق أن يؤدي إلى تمزق جدار البوق، وإلى نزيف في الأوعية الدموية الكثيرة التي تغذي كيس الحمل المتطور باتجاه جوف البطن. وقد يؤدي هذا النزيف إلى صدمة دموية المنشأ ويشكل مخاطر حياتية.

مقالات ذات صلة

إغلاق