أغذية

فوائد عصير الجريب فروت للتنحيف

يعتبر البعض ثمرة وعصير الجريب فروت أداة سحرية لإنقاص الوزن. فما مدى صحة هذا الاعتقاد؟ وما هو دور الجريب فروت في إنزال الوزن؟

اشتهرت فاكهة الجريب فروت في القرن الثامن عشر كغذاء للحمية والتنحيف، ومنذ ذلك الوقت اعتبرت فعالة في إنقاص الوزن من خلال إدخالها إلى الغذاء اليومي بأشكال مختلفة، فنتعرف على أسباب فائدة عصير الجريب فروت للتنحيف. 

دور عصير الجريب فروت للتنحيف

الجريب فروت لوحده كثمرة أو عصير لن يساعد في حرق الدهون، ولكن إدراجه في الغذاء اليومي قد يساعد في التنحيف من خلال عدة خصائص، منها:

  1. انخفاض السعرات الحرارية: فهي من الفاكهة الغنية بالعناصر الغذائية المفيدة، ولكنها قليلة السعرات الحرارية، ما يساهم في جعلها اختيارًا ممتازًا للوجبات الخفيفة.
  2. التحكم بالشهية: لاحتوائها على الكثير من الألياف التي تزيد من وقت هضم الطعام وبالتالي تعزز الشعور بالشبع. 
  3. الترطيب: فالجريب فروت غني بالماء، والماء يعمل على تعزيز الشبع. 
  4. انخفاض المؤشر الجلايسيمي: مما يعني أن الجريب فروت يزود الجسم بالعناصر الغذائية من دون أن يؤثر سلبًا على مستوى السكر في الدم. 
  5. الوقاية من مقاومة الإنسولين: فتناول ثمرة أو شرب عصير الجريب فروت يقلل من مستويات الإنسولين، ويقلل من احتمالية حدوث مقاومة ضد الإنسولين، وبالتالي منع اكتساب الوزن. 
  6. المحافظة على ضغط الدم: هناك علاقة بين ضغط الدم والسمنة. وقد يتمكن الجريب فروت من المحافظة على ضغط الدم في المجال الصحي بسبب احتوائه على البوتاسيوم، والألياف، والليكوبين، وفيتامين سي، والكولين. 
  7. المحافظة على مستوى الدهون في الدم: فللجريب فروت القدرة على تقليل مستوى الكوليسترول الضار والدهون الثلاثية الجليسريد. وهنالك علاقة مهمة بين الدهون في الدم والسمنة.

الاثار الجانبية للجريب فروت

يجب استشارة الطبيب قبل تناول الجريب فروت أو شرب عصيره، خاصًة إذا كنت تتناول الأدوية أو المكملات الغذائية، لأنها قد تسبب بعض الاثار الجانبية، مثل: 

  1. تاكل طبقة المينا بسبب حمض الستريك: ولتجنب هذه المشكلة يمكن تناول قطعة جبن مع الجريب فروت، وعدم حك الأسنان بالجريب فروت مباشرًة، وغسل الأسنان بالماء بعد تناول الجريب فروت أو شرب عصيره، وانتظار ثلاثين دقيقة على الأقل قبل غسل الأسنان بمعجون الأسنان. 
  2. تفاعله مع الأدوية: بعض الأدوية تزداد فاعليتها عند ارتباطها بالجريب فروت، مثل: مثبطات المناعة، وحاصرات قنوات الكالسيوم، وتيرفينادين، وساكوينافير، وهرمون الإستراديول، والستاتينات. 
  3. تفاعله مع أدوية منع الحمل من خلال ازدياد الاثار الجانبية مثل الغثيان والام الثدي. 
  4. تلف الأنسجة بسبب الاستعمال اليومي لفترات مطولة من فيتامين سي. 
  5. الإصابة بتقلبات معوية مثل الإسهال وألم المعدة. 

يجب تجنب الجريب فروت في الحالات التالية: 

  • أمراض الكلى: بسبب عدم قدرة الكلى على التخلص من البوتاسيوم بشكل فعال، مما يؤدي إلى تراكمه في الجسم.
  • داء الارتداد المعدي المريئي: لأن الجريب فروت قد يسبب ازدياد سوء بعض الأعراض، مثل حرقة المعدة، والارتجاع. 

مقالات ذات صلة

إغلاق